Your PrayTime Today:
:توقيتك اليوم للصلاة
Latest
Ẹsin LiveTV
Fatwas
eTaoqet
Audio Quran
eBooks
Tab Quran
Adhan
 
       

 

 
 
                  
 

Random Headlines

 
 

Muslim Women - Their Lives And Families
[ Muslim Women - Their Lives And Families ]

·íÍÑã ÎÑæÌ Çá
·ÛÇÈ ÚäåÇ ÒæÌ&ar
·ÍÖæÑ ÍÝáÇÊ Ç&a
·ÃÓáãÊ æ áã ÊÔ&
·ÑÖíÊ ÃãåÇ ÈÇ&a
·ÅÐÇ ßÇäÊ Çáã&Ntild
·áÇ íÚãá æÒæÌ
·åá ÌãÇÚ ÇáÒæ
·åá íÌÈ Úáì Ç&aacut
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Search

 
 


 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Random Fatwas Updates

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Categories Menu

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Languages

 
 
اختر لغة الواجهة:

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Who's Online

 
 
هذه الساعة ، يوجد على هذا لوح شبكة الإنترنت مع حضرتك 2 ضيف (الضيوف) 3 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

عضو (أعضاء) بما ينضمن الأعضاء الأوقاف. لمعرفة أي عضو أخرى (أو الأعضاء) على هذا اللوح مع حضرتك اضغت هنا
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Old Articles

 
 
Wednesday, February 22
· ãÍÊÇÑ Èíä Çá&
· ÛÇÈ ÚäåÇ ÒæÌ&ar
· åÐÇ ÈíÇä ááä&Ccedi
· åá íÌæÒ ÇáÇÓ
· Èíä ÇáËÞÉ.. æÇ&a
· åá íÌæÒ ÇáÇÓ
· Èíä ÇáÅÝÑÇØ &
· íÎÔì ãä ÇáÒæ&Cc
· ãÍÇÝÙÉ ÇáãÞ
· ÑÓÇáÉ ÇáÈÏÚ&
· áÇ äÕÑ æáÇ Çä&E
· ÊÎÔì ãä ÊÃÎÑ &Cce
· ÃÓÆáÉ åÇãÉ æ&
· ÃÝßÇÑ ááÍÔã&
· ÇáÍÞíÞÉ Çáã&
· ÝÊÇÉ ãäÊÞÈÉ &sz
· ÑÍãÇß íÇ ÑÈÇ
· ÇáÃÎÊ ÇáÏÇÚ&ia
· åá ÇáãÕÇáÍÉ
· åá ÊÊÒæÌ ÈÚÏ &Og
· ÇáÅÚáÇä ÈÇá&O
· äóÝóÍÇÊõ .. Åá
· áãÇÐÇ ÝÔá Çá&A
· ãÇÐÇ áæ ÇáÔÚ&Eg
· åá ÑÚÇÉ ÇáÈÞ
· ÍÖæÑ ÍÝáÇÊ Ç&a
· ßáãÇÊ ÎØíÑÉ &
· åá íõÚÊÈÑ Çá
· ãÇÐÇ ÊÑíÏ Ãã&Nti
· ÇáÏÇÚíÉ Ýí Ú

مقالات قديمة
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

Your Local Time

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

ÊÑÝÖ ÇáÒæÇÌ &I

Living Islam Living Shariah New Verdicts السؤال:

أنا فتاة تمتهن الطب ، وغير متزوجة ، ولم أشرع في الدراسات العليا حتى الآن ، وقد بدأت بمشاهدة بعض مقاطع الفيديو الصادرة من قِبَلكم فاستفدت منها ، وبدأت أتلمس طريقي نحو الإسلام من جديد ، وأريد أن أسألكم عن حكم إلتحاقي بالدراسة لمواصلة الدراسات العليا ، فالبدء بهذا المشروع يعني بالضرورة المساومة بأوقات الصلوات ، والمكوث خارج البيت إلى أوقات متأخرة من غير محرم . فأنا كما أشرت سابقاً غير متزوجة ، وأخشى أن يجبرني زوج المستقبل على العمل في أحد المستشفيات مثلاً ، بحجة أنني طبيبة معارضاً بذلك رغبتي في عدم العمل . كما أنني أنتمي إلى جماعة البهرة الداوودية ، وأهل هذه الجماعة لا يحبون الفتاة المتدينة كثيراً . فماذا تشيرون عليّ ؛ لأنني محتارة في هذه المرحلة من حياتي .

ترفض الزواج خوفا أن يجبرها زوجها على العمل .


الجواب :

الحمد لله


يسرنا كثيرا أن نرى في أبناء أمتنا من أصحاب العقول المستنيرة ، والقلوب النقية ، من شبابها وفتياتها ، من يتمكن من التخلص من أغلال وآصار الفرقة والاختلاف ، ويعود إلى صفاء الإسلام ونقائه كما أنزله الله عز وجل على محمد صلى الله عليه وسلم ، وتلك نعمة عظيمة لا تعدلها أي نعمة ، فقد تفرق الناس بعد النبي صلى الله عليه وسلم شيعا وأحزابا ، وتمسك كل منهم بالدعوة التي أطلقها شيوخهم وأئمتهم ، حتى أصبح الإسلام غريبا بين هذه الطوائف والفرق، رغم أن الله عز وجل يقول : ( إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ ) الأنعام/159.

ونحن هنا نحييك ، ونكبر فيك منهجك في التفكير ، والتعاطي مع السؤالات الأهم في هذا الوجود ، التي تتعلق بالديانة والمعتقد ، وما يؤمن به الإنسان ويلتزم به تجاه الله عز وجل .

وهذا النهج يبدأ من خطوة أولى ، تتكئين فيها على ما وهبك الله عز وجل من عقل يمكنه التأمل والتفكر ، بعيدا عن جميع المؤثرات المجتمعية والفكرية السابقة ، فتقرئين القرآن الكريم ، بعيدا عن التحريفات المذهبية ، والتأويلات التي تذهب بهاء النص ، وتحرم القارئ فائدته ، فتتأملين في كلام الله عز وجل الذي أنزله هداية للبشرية ، ونورا للإنسانية ، ولا بد أن تجدي فيه الهداية والنور لنفسك أيضا ، بكلام واضح ميسور في معظم آياته وسوره ، فتقرأين فيه قول الله عز وجل : ( وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ) الأنعام/155، وقوله سبحانه : ( كِتَابٌ أُنْزِلَ إِلَيْكَ فَلَا يَكُنْ فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِنْهُ لِتُنْذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ . اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ ) الأعراف/2-3، فإذا علقت الهداية باتباع القرآن الكريم ، واتباع رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ؛ فأي هداية بعد ذلك يمكن أن تجديها فيما سواهما من مقالات البشر ، ومذاهبهم ؟! وأي سعادة نطلبها في غير الكتاب الكريم والسنة النبوية المطهرة ؟!

ولماذا ندخل الوسائط بيننا وبين هذين النورين !! أليست لنا عقول نفكر بها ! ألم يخلق لنا الله عز وجل قلوبا نعرف بها الحق من الباطل ؟! فلماذا نصر على تقليد ما نشأنا عليه من بيئة طائفية ، أو فرقة باطنية ؟!

أين نجد هذه الفرق في كتاب الله ، وأين نجدها في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟!!

أترانا سندخل النار إن لم نؤمن بالإمام الفلاني والطائفة الفلانية ؟!

وهل يعقل أن ندخل النار من أجل عقائد لم يخبرنا عنها القرآن الكريم ، أو النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ؟!

تساؤلات يسيرة يمكنها أن تقودنا إلى نبذ كل تلك الطوائف والفرق والعقائد الخاصة ، ونستوثق الطريق الذي سلكناه بعيدا عنها ، قريبا إلى صفاء التوحيد الذي هو دين الأنبياء جميعا عليهم السلام .

يقول الله عز وجل : ( قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ ) النور/54 .

ويقول سبحانه وتعالى : ( وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) الحشر/7 .

ثم اعلمي أن الشريعة الإسلامية لا تكلفك بترك الدراسة خوفا من إجبار زوجك لك على العمل ، فليس من حق الزوج إجبار زوجته على ذلك ، كما لا شأن له في أموالك وممتلكاتك ، بل بإمكانك أن تشترطي عليه ما يناسبك ، ويناسب حياتك ؛ فإن اتفقتما على العمل في ظروف ملائمة ، فلا حرج عليك ، مع الاجتهاد في المحافظة على الحدود الشرعية .

وإن لم ترغبي أنت في العمل ، فليس من حق أحد أن يشترط عليك ذلك ، ومن حقك أنت أن تبيني ذلك ، وتشترطي ما تشائين ، على من يتقدم لخطبتك ، على ألا تجعلي ذلك عائقا ، تتركين لأجله الزواج ؛ لا ، بل اجتهدي في أن تعفِّي نفسك بالزواج ، وتخيري لنفسك الزوج الصالح ، الذي ينقلك من البيئة والعقائد والتقاليد التي نشأت عليها ، ويعينك على الحفاظ على دينك النقي ، وليس من شرط أن يكون ظاهره بالشكل الذي يدعو أهلك إلى رفضه ؛ بل يكفيك منه أن يكون حسن الخلق ، مقبول الدين في الجملة ، حريصا عليه ، مصليا .

وإذا شئت أن تؤجلي الدراسات العليا ، إلى ما بعد زواجك ، فأنت أبصر بما يصلحك ، وإن رأيت أن تكملي دراستك ، مع الاجتهاد في التقلل من المفاسد والمخالفات الشرعية ، قدر الطاقة ، والحرص على الصلاة في وقتها ، لا تخرج عنه قبل أن تصليها ، إلا من عذر طارئ ، وحرج عارض ، فافعلي ، ونرجو ألا يكون عليك حرج في ذلك ، إن شاء الله .

والخروج من المنزل لا يحتاج إلى محرم ، وإنما السفر هو الذي يشترط له ذلك ، خاصة مع التزام الحجاب والأدب والأمن على النفس من المعتدين .

فإن خفت على نفسك ، من اعتداء أحد عليك ، أو خفت على دينك من الضياع ، أو لم تقدري على أن تلتزمي بحجابك ، وحدود شرعك ، فقدمي ذلك كله ، على مصلحة العمل .

ولمن يبحث عن التعريف الموجز بطائفة " البهرة "، يمكن مراجعة موقعنا عند الفتوى رقم : (107544) .
والله أعلم .

 Posted By أرسلت في Wednesday, February 22 بواسطة MediaArabicTeam

 
:-: Go Home :-: Go Top :-:
 

 
 
Comments & Debates :-: التعليقات والمحاورات

 
 
For Your Membership Comments And Registered Debates Please, See Below Or Register Here :-: للحصول على تعليقات عضويتك و مناقشات الأعضاء انظر من فضلك أدناه أو سجّل هنا
 
 
:-: Go Home :-: Go Top :-:
 
 
 
   
   
   
   
   
   
   

 

 
 
                  
 

روابط ذات صلة

 
 
· زيادة حول Living Islam Living Shariah New Verdicts
· الأخبار بواسطة MediaArabicTeam


أكثر مقال قراءة عن Living Islam Living Shariah New Verdicts:
Íßã ÔåÇÏÉ ãä &aac

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

تقييم المقال

 
 
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                  
 

خيارات

 
 

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

مواضيع مرتبطة

Living Islam Living Shariah New Verdicts

"ÊÑÝÖ ÇáÒæÇÌ &I" | دخول/تسجيل عضو | 0 تعليقات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل
 

 
EsinIslam The Muslim World Portal For Islamics, News, Fatwas, Audios, Videos, Muslim News, Quranic Islamic Articles, Radio, Audio Quran, TV Channels, Newspapers Magazines, Halal Custom Search Results For Islam, Shariah, Fatwa Rulings, News Headlines On Middle East, African American Muslims, European Muslims, Africa And Asia In Arabic, English, Yoruba, Hausa, Indonesian Bahasa, Swahili, French, Urdu, Somali, Persian, Turkish, Arab Forums Of National International Islamic Scholars Writers - Schools, Universities, Colleges, Mosques, Muslim Businesses - Arabic English Koran Translations Transliteration Qur'an, Hadith, Sunnah, Fiqh, Prayers, Salat, Fasting Ramadan, Vidoes, Books On EsinIslam.Com And Muxlima.Com

 

  

 
:-: Go Home :-: Go Top :-:
 
 
 
الصفحة الأولى :|: العشرة :|: مواضيع جديدة :|: تقديم الأخبار :|: بحث عربي :|: المنتديات العربية :|: الأعضاء للعربية :|: الإستعراضات :|: رسالاتك :|: مسج :|: مجلة :|: قصص الأرشيف :|: محتوى :|: دليل المواقع :|: التحميلات :|: أسئلة -  وأجوبة :|: بلغ عنّا :|: موسوعة
 
Notebook :}-{: مذكرة
 
 
 

 



Custom Search EsinIslam بحث مخصص

Google Yahoo Bing Excite Ask Yandex
 

 
← Go The Portal Home →
[] Go The Islamic Mobile & Tablet []
Get in Muslim Forums →
 

- About Us    - Explorer   - Writers   -Reciters   - Rulings   - Contact Us

About Us
من نحن
Our Sheikh
من شيخنا
Contact Us
اتصل بنا
Donate to Us
تبرع عندنا
Fatwa Request
الإستفتاء
Brought To You By The Awqaf London - The Society Of Students Of Sheikh Dr. Abu-Abdullah Adelabu
In partnership with - بالمشاركة مع
World's Scholars and Professionals for State Affairs and the Malikis (WOSSAM) Co-Chaired By Sheikh Dr. Abu-Abdullah Adelabu and Minister Ambassador Prof. Ahmad El-Ibraheemi
:: علماء العالم والمحترفون لشؤون الدول والمالكية يشاركان في رئاستها الشيخ الدكتور أبو عبد الله أديلابو والوزير السفيرالأستاذ أحمد الإبراهيمي

We Are EsinIslam Media Of The Awqaf Students Of Sheikh Abu-Abdullah Adelabu

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

Director Umm-Abdullah Adelabu Head Office admin@esinislam.com Amir (President) Sheikh Abu-Abdullah Adelabu (Ph D Damas) sheikh@esinislam.com

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

© EsinIslam.Com And Muxlima.Com Designed And Produced By Awqaf London Copyright All Rights Reserved. Media contact publicrelations@esinislam.com

No copyright permission required for users whose works, activities and intentions are for purpose of Da'wah, Islamic studies and services to the Muslims. However The Awqaf's Majlis (Council) does review 'Given Permissions' and 'Media Engagements' as necessary

P. O. Box 46044, Maida Vale, London W9 3WN The United Kingdom Tel: +44 (0) 207 266 2207 Fax: +44 (0) 207 266 1289 / 266 3496

Please Pray For Us And For Our Sheikh - May Salawat Allah And Salaam Allah Be Upon Our Beloved Prophet Muhammad s.a.w

 

© EsinIslam.Com - Muxlima.Com from The Awqaf London

 

الله أكبر :: Allah Is Great